- Advertisement -

ترقّب نتائج زيارة بايدن والشلّل يتسلّل الى القطاعات اللبنانية

انطوان غطاس صعب – “اللواء”

تشير المعلومات من اكثر من مصدر سياسي بارز، بأن هناك صعوبة لتشكيل حكومة جديدة بعدما بات الاستحقاق الرئاسي هو الذي يعتبر العنوان الأبرز للمرجعيات والقيادات السياسية والحزبية، وعلى هذه الخلفية جاء كلام السفيرة الفرنسية في لبنان آن غريو، التي قالت في عبارة تحمل أكثر من دلالة بأن فرنسا تصر على اجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها المحدد، وهذا ما سبق وطرحته باريس قبل اجراء الانتخابات النيابية باعتبارها من يمسك بالملف اللبناني بتفويض أميركي ودولي وعربي.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

ولذلك ان هذا الاستحقاق هو الأساس في المرحلة الراهنة ما يعني ليس هناك من حكومة في الوقت الحاضر بل استمرار حكومة تصريف الاعمال الى نهاية العهد، وفي المعلومات أن بعض الجهات المقربة من رئيس الجمهورية ميشال عون، والرئيس المكلف نجيب ميقاتي، حاولوا القيام بمساعي من أجل ترطيب الأجواء بين بعبدا والسراي، إلا أنهم لم ينجحوا لصعوبة الوضع والتعقيدات المحيطة بهذا الاستحقاق ولا سيما بعد مواقف أمين عام حزب الله السيد حسن نصرالله الأخيرة، والتي زادت الأمور تعقيداً وصعوبةً إضافة الى عوامل كثيرة داخلية وإقليمية ودولية، في وقت ثمة ترقب لما ستؤول اليه زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن الى المنطقة وعندها تتضح معالم المرحلة في لبنان وعليه فإن هناك أجواء ايضاً عن ضرورة تقديم مساعدات اجتماعية عاجلة لكل القطاعات في البلد قبل فوات الآوان بعدما وصلت الأمور الاجتماعية الى حالة قد تؤدي الى فوضى عارمة في ظل استعدادات من بعض النقابات والقطاعات التعليمية والاجتماعية والصحية الى إضرابات القطاع العام المفتوحة وهذا ما يؤدي الى اقفال البلد بشكل عام

Boutique Properties – Ad

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد