- Advertisement -

خاص – بين نصار والمطران عون هاجس مشترك لتنظيم تاريخي في ١٢ حزيران!

في خطوة عكست ارتياحا كنسيا واظهرت مدى حرص لبنان على انجاح الزيارة التاريخية للحبر الاعظم البابا فرنسيس في 12 و13 حزيرن ، شكلت الحكومة لجنة عليا من 10 وزراء برئاسة وزير السياحة المهندس وليد نصار لتنظيم الزيارة.

اختيار المهندس نصار، ابن جبيل، لتوكيله بمهمة بحجم هذا الحدث التاريخي لم تستغربه اوساط جبيلية وحتى سياسية ولاسيما ان لنصار تاريخا حافلا بالنجاحات في تنظيم اهم المؤتمرات المحلية والعربية والدولية، اذ لا يزال الجميع يتذكر القمة العربية الاقتصادية التي انعقدت في بيروت عام 2019 والتي لاقت ثناء محليا ودوليا, كما يشهد لنصار حسن ادراته و”هندسته” للمشاريع التي عمل ولا يزال عليها في وزارة السياحة باصعب ظرف تمر به البلاد .

Ralph Zgheib – Insurance Ad

ويبدو ان لجبيل حصة وازنة في هذا الحدث التاريخي ، فنصار الذي اختير حكوميا سيتعاون مع راعي ابرشية جبيل المارونية ، رئيس اللجنة التنفيذية لمجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك المطران ميشال عون الذي كلف من قبل بكركي تمثيل الكنيسة الكاثوليكية في اللجنة الوطنية والتنسيق لانجاح الزيارة.

وبحسب المعلومات، فاللجنة ستعقد اولى اجتماعاتها التحضيرية الثلاثاء

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد