- Advertisement -

- Advertisement -

الحلبي تابع ملفات تربوية: الامتحانات الرسمية ستجرى في موعدها المحدد

Betico Steel

المركزية – اجتمع وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال الدكتور عباس الحلبي مع مديرة مكتب لبنان في الوكالة الفرنسية للتنمية الدولية كاترين بونو والمستشارة في السفارة لشؤون التعاون والعمل الثقافي سابين سورتينو والمستشارة المساعدة إيزابيل بيكو، في حضور المدير العام للتربية عماد ألأشقر، مديرة مكتب الوزير رمزة جابر والمستشار الإعلامي البير شمعون. وتناول البحث متابعة مشاريع التعاون مع الوكالة أكان مع المديرية العامة للتربية او مع المركز التربوي للبحوث والإنماء.

وشكر وزير التربية بونو التي شارفت فترة تكليفها بمسؤوليات الوكالة في لبنان على نهايتها، معبرا عن تقديره الكبير لجهودها مع فريق العمل في الوكالة والسفارة لكل ما فيه “دعم وزارة التربية تقنيا وعبر المشاريع”، وتمنى لها “النجاح في مسيرتها المقبلة وفي حياتها الشخصية”.

واكد أن “الإمتحانات الرسمية واحدة لكل المرشحين في لبنان، وقد تم إعداد العدة لها وستجرى في الموعد المحدد لها ابتداء من 29 الحالي”.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

من جهتها، لفتت بونو الى متابعة فريق العمل مشاريع التعاون مع وزارة التربية، مؤكدة “أهمية الإلتزام والانخراط في عملية النهوض التربوي من جانب الوزير وكل فريق العمل في الوزارة، بناء على الأولويات”، مشيرة إلى “نجاح الوزير في تحريك الموارد المالية من الخزينة اللبنانية لدعم انتاجية المعلمين”.

وعددت برامج التعاون مع الوزارة والمركز التربوي ودعم الخبرات الوطنية وتدريب المعلمين وتمويل الدراسات المتعلقة بتعزيز القيادة لدى مديري المدارس الرسمية.

ثم استقبل الحلبي لجنة تمثل المتعاقدين في الأساسي والثانوي ضمت حسين سعد ومنتهى فواز، وتسلم منها درعا تكريمية.

ونقلت اللجنة لوزير التربية “استعداد المتعاقدين للامتحانات الرسمية، وشكرهم له على كل الإنجازات التي تحققت للمتعاقدين وهي تتم للمرة الأولى في تاريخ التعاقد في لبنان”.

من جهته، أكد الحلبي على “دور الأساتذة المتعاقدين في النهوض بالتعليم الرسمي على غرار زملائهم في الملاك”، مشيرا الى سعيه لتأمين الإنتاجية لأشهر الصيف، معربا عن تقديره “لانخراطهم جميعا في ورشة الامتحانات الرسمية لتتويج العام الدراسي بالشهادة الرسمية”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد