- Advertisement -

- Advertisement -

“مشروع وطن الانسان” يستقبل بوصعب وافرام: الجمود يحمّلنا مسؤولية امام المجتمع الدولي

Betico Steel

المركزية – في إطار جولته على الكتل النيابية والنواب المستقلين، والأحزاب،  زار نائب رئيس مجلس النواب النائب الياس بو صعب مقر “مشروع وطن الانسان” والتقى النائب نعمة افرام واعضاء المجلس التنفيذي. وبعد اللقاء قال النائب افرام:
“شرّفنا اليوم دولة الرئيس الياس بو صعب بزيارة لمقرّ مشروع وطن الإنسان ضمن جولته على النواب والكتل النيابية في مبادرة منه لخرق الجمود القاتل في لبنان. 
وأضاف النائب افرام، أنّ هذا الجمود يحمّلنا مسؤولية كبيرة أمام المجتمع الدولي، وإذا استمرّ فهو للأسف يعكس صورة بأن اللبنانيين قاصرون ينتظرون الدول لإدارة أزمتهم وإنقاذهم من وضعهم المأساوي، وقال إنطلاقاً من هذا الواقع كانت مبادرة دولة الرئيس بو صعب بجولتها الأولى وستتبعها جولة ثانية، بهدف كسر هذا الجمود وانتخاب رئيس للجمهورية على أساس المساحات المشتركة، يكون رئيس مهمّة، يطلق صدمة إيجابية، ويدخلنا الى زمن بناء لبنان الجديد يليق بأولادنا.

  بو صعب شكر من جهته  النائب نعمة افرام واعضاء المجلس  التنفيذي لـ”مشروع وطن الانسان” ، وقال “كانت فرصة أن أجتمع بأعضاء المجلس التنفيذي والتعرف على أهداف هذا المشروع الذي أعتبره فكرة جديدة  يجب أن تتوسع ويبنى عليها لأنها تعطي أملاً للأجيال التي لم تولد بعد.
واضاف صعب، من هذا المنطلق سنبقى على تواصل دائم مع “وطن الانسان” لنتابع تطوّر هذا العمل والتعاون قدر الامكان لبناء وطن.
 واضاف بو صعب “تحدّثت عن الجولات التي أقوم بها وأهدافها والنتائج المرجوة منها لخلاص الوطن. أستطيع  القول أن المرحلة الأولى أصداؤها إيجابية ومن كل الأفرقاء حيث كان هناك توافق على مبدأ “مدّ الجسور” خاصة مع التغييرات الاقليمية التي بدأت تُترجم استقراراً في كل المنطقة.
 وختم “نحن ندفع باتجاه ألاّ يكون لبنان في آخر مقصورة من القطار، فنفكّر ولو لمرّة واحدة أن الحرص على الوقت يشكّل عاملاً اساسياً وأن السرعة وعدم المماطلة ضرورة لإخراج بلدنا من الأزمة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد