- Advertisement -

نقابة المحرّرين: نرفض الزّيادة الضريبيّة وندعو للتصدّي لها

أعلنت نقابة محرري الصحافة اللبنانية في بيان أنها “ترفض الزيادة الضريبية على رواتب الموظفين والعاملين في المؤسسات، وهذه الزيادة تطاول الزميلات والزملاء العاملين في القطاع الصحافي والاعلامي الذين عانوا ويعانون اصلا من المشكلات التي تضرب القطاع، وهي ترى ان السياسة الضريبية الجديدة تهدد باقفال العديد من المؤسسات التجارية والاعلامية وسواها، وشل الحركة الاقتصادية، وزيادة نسبة البطالة المستشرية اصلا، كما هجرة من تبقى من كفاءات ويد عاملة. ولأن نقابة محرري الصحافة اللبنانية معنية بهذا الموضوع من منطلق مسؤوليتها الوطنية، ولأن الزيادة الضريبية الجديدة تطاول آلاف الصحافيين والاعلاميين، أسوة بالعاملين في جميع القطاعات، فإنها تدعو إلى التصدي لهذا التوجه بدعوة الهيئات الاقتصادية، ونقابات المهن الحرة والاتحاد العمالي العام إلى اتخاذ موقف موحد واقرار خطة تحرك لرفض هذه الزيادة المجحفة. والنقابة باشرت اتصالاتها مع المعنيين، وكانت قد بحثت الأمر مع رئيس الاتحاد العمالي العام الذي زارها منذ أيام، وصدر على اثرها بيان مشترك يحذر من مغبة الأضرار المترتبة عن السياسات المالية والضريبية التي تتخذها الدولة”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد