- Advertisement -

خاص – لبنان دخلنا في فترة إنتقالية

رأى الدّكتور بيار الخوري في حديث لموقع “جبيل اليوم” أننا دخلنا في مرحلة شديدة الغموض ، رغم توقّع أن يفتح التّرسيم بوّابة للنهوض الإقتصادي ، وصحيح أنه ما زال قائماً ، لكن المشكلة الداخلية أيضاً موجودة مع العجز في إنتخاب رئيس ، وتسلّم حكومة تصريف الأعمال زمام الأوضاع في البلاد .
واعتبر اننا أمام حالة إستعصاء طويلة، ودخلنا في فترة إنتقالية، وذلك حتى إنتظام عمل المؤسسات الدستورية ، وذلك بسبب حاجة البلد الماسّة لإصلاحات بنيوية كبرى ، ولا أحد مهتمّ في الوقت الحاضر بتعويم الوضع السياسي الرّاهن ، مشيراً إلى أن المطلوب تنازلات كبرى من قبل المنظومة لنستطيع بناء دولة عصرية تستطيع إدارة ثرواتها النفطية ، والدخول ضمن نظام الطاقة الدّولي ، وهذا ما قد يستتبع بالإصلاحات الضرورية اليوم على الأقل لثلاث سنوات مقبلة.
واذ شدّد على أن نظام الحوكمة الذي نعيش في ظلّه يمنع القرارات الكبرى وخلق بيئة إستثمارية ناجحة ، كشف عن لعبة عضّ الأصابع والضغوطات المتبادلة والمزيد من إنهيارات في سعر الصّرف ، ما قد يؤدي اما الى الاستمرار في دوامة سيطرة القرار السياسي على الاوضاع الاقتصادية او انتظام عمل المصلحة الاقتصادية كأساس لبناء الدولة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد