- Advertisement -

أيّوب: لولا هذه القرى لضاع معنى لبنان

المركزية – غرّدت عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائبة غادة أيّوب عبر “تويتر”: “يُطلقون عليها تسمية الأطراف، ولكنها القلب في حب أهلها للوطن وتمسكهم بأرضهم ووجودهم على رغم الصعوبات والتحديات، وما رأيته في القاع هو نفسه في جزين ورميش والقليعة وغيرها من القرى التي لولاها لضاع معنى لبنان في دوره القائم على التنوع والعيش معا، وأكاد أقول هي خطّ الدفاع الأول عن لبنان الذي نريده أن يكون”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد