- Advertisement -

هذا ما قاله الشيخ سعيد طوق عن المغتربين… والسياحة في بشري

كتب وجدي العريضي


يُبدي رئيس بلدية بشري السابق والناشط السياسي الشيخ سعيد طوق اعتزازه وفخره بالمغترب اللبناني الذي كان السند لأهله وذويه في الزمن الصعب وفي ظل المعاناة الاقتصادية والمالية والحياتية والمعيشية، ليكون الى جانبهم في الملمّات والصعوبات، فالمغترب اللبناني من بشري والشمال الى كل لبنان حمل همّ الوطن والأهل وبرهن عن نبل وشهامة ووطنية، فألف تحية لهؤلاء الأبطال أينما كانوا يستحقون التقدير والثناء الى جانب أهلنا وأحبائنا الذين يعانون بفعل الأزمات الناتجة عن منظومة فاسدة سرقت تعب سنواتهم، الا أنه في النهاية لا يصحّ الا الصحيح والفرج آت لا محالة.
وعلى خط مواز آخر، يقول الشيخ سعيد طوق أن السياحة تعتبر بترول لبنان تاريخياً وأمام هذا الموسم السياحي الواعد أسأل أين الإضاءة سياسياً واعلامياً وفي كل المنتديات والمناسبات على بلدة بشري التي خلقها الرب لوحة جمالية قلّ نظيرها ليس بهذا الشرق بل في العالم، أين الحملات لتسليط الضوء على السياحة الروحية وسواها في بلدة سياحية بامتياز، ومن هذا المنطلق أدعو المعنيين دون استثناء لإطلاق أوسع الحملات من أجل أن تكون بشري قبلة أنظار المغتربين والسواح من كافة الجنسيات والأمر عينه لكل الشمال ولبنان.
ويخلص الشيخ سعيد طوق قائلاً: للتذكير فقط أن رؤساء الجمهوريات كانوا يقضون فصل الصيف في احدى فنادق بشري، فكل فنادقها ومنتجعاتها ومرافقها السياحية ساحرة في كل الفصول، آملاً بتأمين كل مستلزمات هذا الموسم، فهذه البلدة وأهلها الطيبين يستحقون كل الدعم.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد