- Advertisement -

المستقبل إلى الشارع؟

عبدالله قمح – الأخبار

شهد «دوز» رفع الصور واللافتات التي تدعو إلى مقاطعة الانتخابات لـ«عيون الشيخ سعد» الحريري ارتفاعاً ملحوظاً في الساعات الماضية، وخصوصاً في الأحياء الشعبية في العاصمة كالطريق الجديدة ومحيطها، حتى شارع الحمرا، وفي مناطق في الشمال والبقاع، وصولاً إلى بعلبك!
يأتي ذلك، كما يقول «حريريون»، رداً على الحملة التي تشنها وسائل إعلام سعودية على الرئيس الحريري، والتي يتهم هؤلاء السفير السعودي في بيروت وليد البخاري بتحريكها، في ما يشبه «حرب إلغاء» تُخاض ضد زعيم المستقبل، ما دفع إلى استنهاض حملة «قاطعوا».
ويتهم مناوئون لتيار المستقبل من المنقلبين عليه قياديين تابعين للحريري مباشرة بإدارة «مشروع تأجيج المشاعر في الشارع ضد الخطاب السعودي ولائحة «بيروت تواجه» المدعومة من رئيس الحكومة السابق فؤاد السنيورة، بتوجيهات من مكان سكن الحريري، بعد رفض الأخير الاستجابة لتمنٍّ سعودي بالعودة إلى بيروت والدعوة إلى المشاركة في الاقتراع.

Ralph Zgheib – Insurance Ad
Boutique Properties – Ad

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد