- Advertisement -

الأحرار: لتكن الدولة في خدمة المواطن وليس مجرد شعارات واهية

المركزية –

Ralph Zgheib – Insurance Ad

توقف المجلس الأعلى في حزب الوطنيين الأحرار في اجتماعه الدوري الذي عقده برئاسة كميل دوري شمعون وحضور الأعضاء “عند الذكرى السابعة والاربعين لحادثة ١٣ نيسان ١٩٧٥ ووجّهوا تحيّة إكبار لكل شهيد سقط دفاعاَ عن الوطن وهويّته وسيادته. فلولا تضحيات كل من بذل نفسه لما بقي لنا وطن”.

Boutique Properties – Ad

ولفت المجتمعون في بيان، “الى المسؤوليّة الكبيرة الملقاة على عاتق كل لبناني حر في الحفاظ على الأمانة”.

وأشار البيان إلى “إن حزب الوطنيين الأحرار بالإضافة لحمل لواء قضيّة السيادة والحريّة, يحمل قضيّة حماية مؤسّسات الدولة وتفعيل دورها بدءا بالمؤسّسات القضائيّة ويذكّر بضرورة تطبيق مبدأ فصل السلطات لتنتظم الأمور وتكون الدولة في خدمة المواطن وليس عبارة عن شعارات وأشعار وأحلام واهية”.

أما انتخابيا، فتوجه الحزب “إلى المحازبين والاصدقاء وخاصة في الدوائر التي لا يوجد فيها مرشحين حزبيين داعيا اياهم بالتصويت بكثافة لصالح مرشحي ولوائح حلفائنا القوات اللبنانية”.

 كما توقّف المجتمعون “عند استعمال المال الإنتخابي واستغلال الوضع المعيشي المذري في شراء الأصوات من قبل بعض المرشحين، ما يؤكّد على فساد المنظومة الحاكمة وكيفيّة إدارتها لشؤون الناس”.

وكرّر المجلس الأعلى “مطالبته تطبيق اللامركزيّة الإداريّة والمالية الموسّعة دون مهاودة لتنشيط الوضع الإقتصادي وتعزيز التنمية في كافة المناطق”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد