- Advertisement -

ماكرون الى أبو ظبي فالسعودية…لا تتركوا لبنان

أفادت اوساط دبلوماسية ل”المركزية” ان الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون سيزور منتصف الشهر الجاري إمارة ابوظبي للقاء كبار قادتها قبل ان ينتقل الى المملكة العربية السعودية.

وأشارت الى ان مجمل لقاءات ماكرون في ابو ظبي والرياض ستتركز في شكل خاص على الملف النووي الايراني وفرص اعادة استئناف المفاوضات وامكان انضمام السعودية اليها ، اضافة الى اوضاع المنطقة عموما ولبنان في شكل خاص ، بحيث سيطرح رئيس فرنسا وجوب عدم ترك البلد الشقيق لقدره ولمن يريد ان ينفذ فيه مشاريع ليست لمصلحته، انما مساعدته على مختلف المستويات لتجاوز هذه المرحلة المصيرية في تاريخه.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

المركزية

Boutique Properties – Ad

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد