- Advertisement -

- Advertisement -

أبي رميا : أحبّ الله أن نكون موحدّدين متضامنين

كتب النائب سيمون ابي رميا عبر منصة إكس:” انها الجمعة العظيمة لدى الطوائف التي تتبع التقويم الشرقي.
محطة من خلالها نلاحظ أن مسيرة آلام وطننا وشعبنا شبيهة بطريق الجلجلة التي أدّت إلى صلب المسيح.
شعبنا مصلوب لكنّ القيامة آتية بفعل ايماننا وتشبّثنا بحقوقنا وقيمنا.
مع اخوتنا الذين يستذكرون هذه المحطة اليوم، نقول “هكذا احبّ الله العالم” ان نكون موحّدين ومتضامنين.
هذا رجاؤنا في هذا اليوم مع آلام يسوع المسيح.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد