- Advertisement -

- Advertisement -

المهندس هاشم حيدر مواكبة ومتابعة لكل قرية وبلدة جنوبية

كتب وجدي العريضي : يبقى الدور الذي يضطلع به رئيس مجلس الجنوب المهندس هاشم حيدر، مفصلياً في هذه المرحلة، وخصوصاً أن ما قدمه وكشفه حول التقديمات والمساعدات للجنوب والنازحين تحديداً، إنما شكل خارطة طريق، وحمل الكثير من الشفافية في ظل الأرقام التي أعلنها، وذلك يؤكد على أهمية الدور الذي يقوم به المهندس حيدر في ظل الظروف الصعبة والإستثنائية، وهو من المواكبين والمتابعين لكل شاردة وواردة في الجنوب، بدءاً من الحدود وصولاً إلى عمقه، وفي كل القرى والبلدات، حيث يؤكد في مجالسه بأن رئيس مجلس النواب نبيه بري، لم يتخلى يوماً عن أي بلدة وقرية جنوبية، فذلك في عقله وقلبه، فكيف في مثل هذه الأجواء، حيث ثمة حرب وعدوان إسرائيلي ودمار وأضرار جسيمة.
من هذا المنطلق، فإن حيدر، الذي نجح في إدارته للإتحاد اللبناني لكرة القدم، وهو شخصية آسيوية كروية أيضاً، وما يقوم به على صعيد مجلس الجنوب، يؤكد المؤكد بأن هناك أناس يواكبون ويتابعون أوضاع الناس في الملمات والصعوبات، وبالتالي، فإنه في هذه الأوضاع المفصلية التي يحتاجها البلد وتحديداً الجنوب، لن يقصر على الإطلاق رغم الإمكانات المتاحة حالياً والظروف الاقتصادية الصعبة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد