- Advertisement -

- Advertisement -

خاص – غياب فارس سعيد صَنَعَ الفارق ؟

لاحظت مصادر جبيليّة واسعة الإطلاع عبر موقع “جبيل اليوم” أن غياب رئيس “لقاء سيّدة الجبل” الدّكتور فارس سعيد عن لقاء معراب للمعارضة يوم السبت الماضي، ترك أثره أكان لناحية تصويب خصوم القوات على هذا الغياب، أو لجهة ما يشكّل سعيد من حيثية سياديّة منذ إنطلاقة إنتفاضة الإستقلال عام ٢٠٠٥، لغاية مطالبته برفع الإحتلال الإيراني عن لبنان وفق شعار الأخير، مُتمنيةً أن تعود العلاقات على خطّ معراب – قرطبا لما فيه مصلحة حلفاء الفريقين.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد