- Advertisement -

- Advertisement -

“العسكريون المتقاعدون” يرفض عرض تصحيح الرواتب: للاعتصام غداً بالتزامن مع جلسة الحكومة

صدر عن تجمع العسكريين المتقاعدين البيان التالي:

“يرفض تجمع العسكريين المتقاعدين العرض المطروح حول تصحيح الرواتب والأجور في القطاع العام والقاضي بإعطاء الضباط ٣ معاشات والرتباء أربعة معاشات على أن لا تقل عن ٨ ملايين ليرة لبنانية كونه لا يؤمن الحد الأدنى من المطالب التي طالب بها التجمع لتحقيق العدالة والمساواة والحد الأدنى للعيش الكريم لكل عائلات الشهداء والموظفين والعسكريين والمتقاعدين.

كما يطالب التجمع الحكومة الأخذ  بمقترحات الحلول التي تقدم بها العسكريون المتقاعدون والتي تراعي سقف الانفاق ووفقا الاعتمادات المرصدة والتي تحافظ على الاستقرار النقدي.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

اخيرا يدعو التجمع كل الموظفين والمتقاعدين عسكريين ومدنيين للاعتصام  في ساحة رياض الصلح الساعة الرابعة عشرة وبالتزامن مع انعقاد جلسة الوزراء المقررة بتاريخ الغد نهار الأربعاء في ٢٨ شباط ٢٠٢٤.”

وختم البيان: “لن يموت حق وراءه مطالب”.

 نوال نصر: التصعيد أمر محتوم

 رئيسة رابطة موظفي الادارة العامة نوال نصر كشفت بدورها لصوت لبنان ان التصعيد أمر محتوم لأن لا حلول منطقية حتى اللحظة والأوضاع تسير الى مزيد من التفاقم في ظل هزال الطروحات مؤكدة ان الموظفين سيواكبون جلسة مجلس الوزراء في الشارع.

وفي معلومات لصوت لبنان ان الجلسة الحكومية قائمة غداً عند الثالثة في السراي اذا اكتمل النصاب وعلى جدول اعمالها المصارف ورواتب القطاع العام واذا لم يكتمل النصاب فستؤجل الى الخميس.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد