- Advertisement -

- Advertisement -

خاص – فادي محمود حيدر أولم على شرف ضيوفه في بشتليدا وفدار

أولم الناشط السياسي فادي حيدر في دارته في بشتليدا وفدار على شرف مجموعة من الأصدقاء، يتقدّمهم المدير العام السابق لوزارة الإعلام الدّكتور محمد عبيد.
وكانت جلسة “صيفية” مطلّة على الساحل والوسط الجبيليّ، وبجوار دير مار مارون وضريح القديس شربل في عنايا، حيث في تلك المنطقة تتعانق الكنيسة مع الجامع، في أبهى تعبير عن العيش المشترك الذي لطالما تميّزت به بلاد جبيل منذ ميثاق عنايا عام ١٩٧٥.
ويتشعّب الحديث مع الدكتور عبيد، ليلامس تجربته النضالية، وفي الشأن العام، وصولاً إلى أدواره السياسية الحالية، وتحليله الأوضاع الراهنة، ومآل شؤون وشجون البلاد في المرحلة المقبلة، وفق قراءة موضوعية تنطلق من معلوماته المستقاة من علاقاته وصداقاته.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد