- Advertisement -

- Advertisement -

سعيد: اعلان النوايا لا يصنع ثقة

Betico Steel

المركزية – غرد رئيس “المجلس الوطني لرفع الاحتلال الايراني عن لبنان” النائب السابق فارس سعيد عبر حسابه على “تويتر”: “انسداد الافق الاقليمي بعد ان اصبحت ايران عضو في منظمة التعاون في شانغهاي الى جانب روسيا والهند وباكستان… وهي اشارة لتفوق الجناح الراديكالي داخل ايران، والابتعاد عن اي تفاهم مع اميركا مرحلياً يعني… حتى الوضع الداخلي اللبناني الى مزيد من التعقيد”.

وقال في تغريدة أخرى: “تعلن القوى السياسيّة تمسكها بالطائف وعلى رأسهم حزب الله الذي يتمسك بالطائف وبسلاحه ايضاً. اعلان النوايا لا يصنع ثقة، تأتي الثقة من السلوك ومن القدرة على فهم معنى لبنان في منطقة تنام على شيء وتستفيق على شيء آخر”.

أضاف: “لا حلّ الاّ بإعادة تشكيل نصاب وطني جامع عابر للطوائف يطالب بتنفيذ الدستور والطائف، قرارات الشرعية العربية 1559-1680-1701. ايّ حلّ على قياس طائفة او حزب هو حلّ “تحت وطني” ويزيد الازمة تعقيداً”.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

وختم: “اكتشف البارود” من يقول انً معادلة حزب اللهُ “امّا فرنجيّة… امّا تعديلات دستوريّة”. الاصحّ انه يريد فرنجية وتعديلات دستورية تضمن سلاحه”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد