- Advertisement -

باسيل: نصر الله لا يناور بترشيحه فرنجية وموقفه “يحررنا أكثر”

بانتظار ما سيدلي به المرشح سليمان فرنجية في مؤتمر صحافي أو عبر إطلالة تلفزينية، اتجهت الانظار كلها امس الى اجتماع الهيئة السياسية لـ “التيار الوطني الحر” لترقب موقف رئيسه بعد كلمة الامين العام لحزب الله التي كانت تطرقت الى تفاهم مار مخايل.

معلومات “الديار” تفيد بان الاجتماع الذي استمر لساعات، خصص مساحة كبيرة لموقف السيد نصر الله من دعم ترشيح فرنجية، وبحسب مصادر موثوقة، فقد بدا باسيل في الاجتماع واضحا لجهة قوله ان من حق اي كان ان يتخذ الموقف الذي يراه مناسبا، اما موقفنا فمعروف. والاهم في ما توجه به باسيل للنواب بالقول: موقف السيد يحررنا أكثر، ويدفعنا للتعاطي بحرية اكبر نحو الحديث والنقاش مع بقية الاطراف. واشار باسيل، ودائما بحسب المصادر الموثوقة، الى ان رسالة نصر الله بدعم ترشيح فرنجية يجب اخذها على محمل الجدّ، وان هذا الترشيح ليس للمناورة، وعلينا بالتالي البحث في كيفية التعاطي معها. هذا الموقف لباسيل وافقه اياه الحاضرون.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

أكثر من ذلك، فجدّية رسالة نصر الله دفعت برئيس “التيار الوطني الحر” الى حد القول بأن قرار بري كما نصر الله واضح، ويبدو “مش فارق معون، حتى انو ممكن يعطلوا البلد الى حين ايصال فرنجية” .

Boutique Properties – Ad

وتشير المعلومات الى ان باسيل سأل النواب الحاضرين في الاجتماع ما اذا كان احدهم في وارد التصويت لفرنجية فليقلها علنا ، الا ان ايا من الحاضرين لم يرد بالايجابية، مع الاشارة الى ان الاجتماع غاب عنه نائب رئيس مجلس النواب الياس بوصعب المتواجد خارج لبنان، كما غاب عنه النائب ابراهيم كنعان.

وبالعودة الى ما روته المصادر ، فباسيل طلب من الحاضرين عدم التعليق على مواقف السيد نصر الله لا سلبا ولا ايجابا ، علما انه اعتبر ان من حق كل طرف ترشيح من يراه مناسبا، لكنه رأى ان موقف امين عام حزب الله يضرب مبدأ الشراكة التي من شأنها ان تترجم الميثاقية التي هي اساس في كل تفاهماتنا ودستورنا، باعتبار ان بناء الدولة والمؤسسات لا يتم خارج اطار الشراكة، معتبرا ان موقف التيار واضح، وتعبّر عنه ورقة الاولويات الرئاسية التي وضعها.

وفي اطار حديثه عن وجوب البحث بكيفية التعاطي مع واقع ترشيح الثنائي لفرنجية، اكد باسيل الى أن “هناك كلاما” مع مختلف الاطراف ، ملمحا الى كلام حتى مع “القوات اللبنانية”، وهنا تفيد المعلومات الى ان الاتجاه في قابل الايام ان يعزز هذا الحوار الذي ليس مقطوعا بين التيار والقوات على مستويات ارفع.

اجتماع التيار تطرق ايضا بحسب المعلومات، الى حراك وموقف بكركي ، وهنا لفت باسيل الى ان بكركي لديها ملاحظات كثيرة حول امكان وصول فرنجية، فهي تعتبر بحسب ما نُقِل عن باسيل، أنه كيف يمكن ان تقبل بوصول شخصية الى رئاسة الجمهورية لا تملك الا نائبا واحدا في البرلمان اللبناني.

وتفيد معلومات “الديار” بان الاجتماع تطرق ايضا لكلام السيد نصر الله بشق تفاهم مارمخايل وما قاله لناحية انو ” في وقت لاحق نتحدث كيف ساهم الحزب بموضوع محاربة الفساد وبناء الدولة”، وهنا يبدو ان باسيل ترك الباب مفتوحا امام استكمال الحديث مع الحزب في ما خص ما تبقى من تفاهم مار مخايل او كيفية اعادة قراءته.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد