- Advertisement -

الراعي يهنىء رئيس “كاريتاس” ونائبه بفوزهما بولاية ثانية

المركزية – عقدت رابطة “كاريتاس لبنان” جمعيتها العمومية الثانية العادية، خلال مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان، في الصرح البطريركي ببكركي، في حضور البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، البطريرك الانطاكي للسريان الكاثوليك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان، بطريرك انطاكية وسائر المشرق للروم الملكيين الكاثوليك مار يوسف العبسي، كاثوليكوس بطريرك بيت كيليكيا للأرمن الكاثوليك مار روفائيل بيدروس الحادي والعشرون، المشرف على أعمال رابطة كاريتاس المطران ميشال عون، رئيس رابطة “كاريتاس” الأب ميشال عبود، نائب الرئيس نيكولا الحجّار، مطارنة الأبرشيات المحلية، الرؤساء العامين والرئيسات العامات، بالإضافة الى أعضاء مجلس الادارة المنتسبين ورؤساء الأقاليم وممثلين عن الشبيبة.

بعد النشيد الوطني، استهل المطران عون الجلسة بكلمة أشار فيها الى أن “مجلس ادارة الرابطة يعمل بروح عائلية مع بعضه البعض”، مؤكدا أن “كاريتاس تحاول جاهدة أن تواكب الأزمات التي تواجهها بروح من الجدية وعمق المحبة”.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

وهنأ الراعي رئيس الرابطة ونائبه على فوزهما بالتزكية بولاية ثانية، مشددا على أن “تجديد انتخابهما خير دليل على الثقة التي يمنحهما إياها أعضاء الرابطة، إيماناً منهم بنجاح السياسة التي كانا ينتهجانها خلال الولاية الأولى”.

Boutique Properties – Ad

من جهته، شكر عبود مجلس البطاركة والأساقفة على ثقتهم التي منحوها له ولحجار، وقال: “نعتبر أن ما نقوم به هو تلبية دعوة الرّب لنا. نحن نكمل المسيرة التي بدأها أسلافنا والكثير منكم حاضر معنا هنا. كاريتاس لبنان تعمل دائما على المستوى العلمي والعالمي للجهات المانحة من دون أن تذوب بهويتها المسيحية الكنسية”.
أضاف: “نحن نعمل لجميع الناس من دون استثناء، وإنما فقراء جدد يطرقون بابنا يوما بعد يوم، وهناك عدد كبير من الأشخاص الذين يفتقرون للحد الأدنى لإكمال حياتهم”.

وحيا “الأقاليم وروح التطوع التي يعيشها القيمون عليها”، شاكرا “الشبيبة حاضر ومستقبل الكنيسة، المواظبين دائما باندفاع ونشاط كبيرين على القيام بأمور لا نقدر نحن أن نقوم بها”، وحثهم على “تقديم المشورة والملاحظة لنا وتمدوننا بأفكار جديدة يمكن الاستفادة منها لتحسين الأمور في مجالات مختلفة، وحتى أن تدلونا على الأخطاء، اذا ما كان هناك من أخطاء، وذلك استنادا الى قول القديس أغسطينوس: “اذا كنت تعمل أي شيء خطأ فلا تعمله منذ بدايته، واذا كان كل عملك صحيحا فلا تخجل به”.

كما حيا الموظفين الذين “يعملون بمناقبية عليا”، وشكرهم على “التزامهم الجدي بعملهم”.

وتحدث أمين السر العام للرابطة المحامي فادي كرم عن مختلف النشاطات السنوية، فيما عرض أمين المال نديم نادر الموازنة السنوية للرابطة، التي جرى التصويت عليها في ختام الجمعية، من قبل أعضاء مجلس ادارة الرابطة، وصدقت وفق الأصول.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد