- Advertisement -

عسيران استنكر العدوان على طرطوس وخرق الأجواء اللبنانية

المركزية – ندد عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب علي عسيران في بيان، “بالعدوان الإسرائيلي على طرطوس السورية والذي شنته الطائرات المعادية من فوق جنوب شرق مدينة بيروت، وهو انتهاك لحرمة الأجواء اللبنانية ولسيادة لبنان”، داعيا وزارة الخارجية “لتقديم شكوى الى مجلس الامن لإدانة إسرائيل على خرقها للأجواء اللبنانية وانتهاكها السافر لسيادة لبنان”، مشيرا إلى “أننا في ذكرى الانتصار على العدو الإسرائيلي في 14 آب 2006 وهذا ما يدعونا لحفظ الانتصار والتنبه للمؤامرات الإسرائيلية الساعية لضرب لبنان واستقراره، والالتفاف حول المقاومة والجيش للتصدي للمخاطر والاعتداءات الإسرائيلية التي تحاول النيل من لبنان وسيادته واستقراره”.
 
وقال: “نريد حقوقنا كاملة في البر والبحر واستخراج ثرواتنا النفطية والغازية. لا نستطيع الانتظار حتى الانتخابات الإسرائيلية فعلى العدو ان يرضخ لإرادة لبنان  بالحصول على حقه كاملا، وأي مغامرة إسرائيلية ستبوء بالفشل  والخسران وسترتد على إسرائيل”.
 
واستنكر “الاعتداء على الجيش اللبناني وسقوط أحد رتبائه على أيدي مهربين في الشمال والبقاع، فالجيش هو المؤسسة الحامية للسلم الأهلي والعيش المشترك والوحدة الوطنية، وهو خشبة الخلاص لكل الوطن، ونقدم التعازي لقيادته بالشهيد الحسيني ونتمنى الشفاء العاجل للجرحى”.
 
وتقدم من “الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ومن الاب تواضروس الثاني بأحر التعازي بضحايا حريق الكنيسة المصرية، مشاطرا ذويهم من أبناء الشعب المصري التعازي متمنيا الشفاء العاجل للجرحى”.
 
وزار عسيران دير سيدة مشموشي لمناسبة عيد انتقال السيدة العذراء وحضر قداسا وقدم التهاني للرئيس العام للرهبانية اللبنانية المارونية الأب العام هادي محفوظ، معتبرا ان “عيد السيدة هي مناسبة وطنية وعيد لكل لبنان فهي تجمع اللبنانيين من مسيحيين ومسلمين على التلاقي والمحبة والوحدة الوطنية والعيش المشترك ومناسبة تعني الكثير الكثير ويحتفل بها الجميع ويصلون لقيامة لبنان”.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد