- Advertisement -

عن الخطاب بين ميقاتي وباسيل.. درويش: لا يخدم مصلحة لبنان واللبنانيين

المركزية – بعد السجال القائم بين رئيس الحكومة المكلّف نجيب ميقاتي والتيار الوطني الحر, اعتبر النائب السابق علي درويش, ان “هناك فريقاً منزعج من مواقف ميقاتي وأراد أن يخلق جواً من التوتر في البلد وقد يكون نجح الى حد ما على مستوى تصعيد الخطاب السياسي”.

وفي حديث لـ “الانباء الالكترونية”, رأى أن “هذا الخطاب الذي نشهده لا يخدم مصلحة لبنان واللبنانيين”، مشيراً الى أن ميقاتي لا يحيد عن مواقفه الأساسية التي تخدم لبنان وهو غير مسؤول عن المواقف ذات المنحى التصعيدي التي يلجأ اليها البعض”، داعيا الى “الهدوء لتمرير الاستحقاق الرئاسي بسلام لأن لا أحداً لديه مصلحة بتعطيل الانتخابات الرئاسية”.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد