- Advertisement -

هل بات الدور الفرنسي في لبنان على المحك؟

الجمهورية

أبلغت اوساط واسعة الاطلاع الى “الجمهورية”، انّ “الدور الفرنسي في لبنان بات على المحك، فإما ان يستطيع فرض الحكومة قريباً، واما سيسقط هذا الدور لفترة طويلة”، لافتة إلى انّ باريس أصبحت أمام معادلة “now او never”.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

وتعليقاً على خطاب الحريري، لاحظت اوساط سياسية معارضة لـ”بيت الوسط”،انّ “هناك فراغات واجتزاء في الرواية التي سردها حول العراقيل التي تؤخّر تشكيل الحكومة”، متسائلة: “لماذا يكون للحريري والرئيس نبيه بري و”حزب الله” والنائب السابق وليد جنبلاط الحق في تحديد هويات الوزراء السنّة والشيعة والدروز، بينما يريد الحريري ان يتدخّل في أسماء الوزراء المسيحيين، ومن قال له انّ فاديا كيوان، التي لمّح اليها، يجب أن تكون مقبولة حكماً عند رئيس الجمهورية، فقط لأنّه كان قد تمنّى دعمها لتولّي مركز في الخارج انطلاقاً من كونها لبنانية بالدرجة الأولى؟ ومن قال له أيضاً انّ القاضي زياد ابو حيدر الذي رشحّه لوزارة الداخلية هو خيار مقبول بالضرورة لدى الرئيس عون”.

Boutique Properties – Ad

الجمهورية

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد