- Advertisement -

- Advertisement -

هل يُنتخب رئيس من دون غطاء مسيحي ؟

أنطوان غطاس صعب : لا زالت كل المبادرات تذهب أدراج الرياح بما فيها مبادرة الاعتدال الوطني، حيث ينقل وفق معلومات متقاطعة، بأن اللقاء مع حزب الله لم يكن إيجابياً، وبمعنى أخر، أن كتلة الوفاء للمقاومة على لسان رئيسها النائب محمد رعد، قالت لوفد كتلة الاعتدال الوطني حرفياً، أننا نريد رئيس تيار المردة سليمان فرنجية رئيساً للجمهورية، وهو يحظى بدعم داخلي وأيضاً على مسافة واحدة من كل الأطراف ولن نتخلى عن ترشيحه، فضلاً عن دعمه لخيار المقاومة والدّفاع عن لبنان.

فيما الجميع بدأ يؤكد على الخيار الثالث والمرشح التوافقي، ما يعني أن هذه المبادرة سقطت وبات جلياً أنه لن ينتخب الرئيس إلا من خلال التسوية الدولية الإقليمية.

ويُعوّل على مبادرة مُعيّنة قد يقوم بها الأميركي ربما ، الذي تشير مصادر موثوقة بأنه سوف يتعاطى في الشأن الرئاسي ، وقد وطرح ضرورة إنجازه خلال زيارته الأخيرة لبيروت، مع بعض الذين التقاهم، إذ شدد على ضرورة أن ينتخب رئيس للجمهورية في أقرب وقت ممكن، وأنه سيتابع هذا الملف مع السفيرة الأميركية لدى لبنان ليزا جونسون.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

في هذا السياق السؤال المطروح أيضاً : هل انتهى دور اللجنة الخماسية؟

هنا تؤكد المصادر نفسها أن هذا الدور لم ينتهي، لكن ثمة برودة في التعاطي وبالتالي ليس لديها أي جديد بعدما خطفت حرب غزة والجنوب الأضواء، ولا يمكن أن ينتخب رئيس طالما هناك حرب في الجنوب، أي أن الأولوية من قبل المجتمع الدولي لوقف الحرب، والجميع بانتظار هدنة رمضان في الحادي عشر من الشهر الجاري، فإما أن تكون الهدنة مؤشراً ليتم تمرير الإستحقاق الرئاسي وينتخب الرئيس، وإلا الأمور ذاهبة إلى مزيد من الشغور الرئاسي، حيث ثمة تشاؤم من قبل الكثيرين بأن الأوضاع شديدة التّعقيد، بإعتبار أن حزب الله مُتشدّد في موقفه وفي دعمه لفرنجية، ومن الطبيعي هذا ما لا ترضاه الأطراف الأخرى تحديداً القوى المسيحية، بمعنى هل يمكن أن ينتخب الرئيس دون غطاء مسيحي؟ لذلك الأمور مفتوحة على كل الاحتمالات أو أن يكون هناك مقايضة بين الجنوب وأمور كثيرة والاستحقاق الرئاسي، لذلك الجميع يترقب عودة هوكشتاين وما يمكن أن يقوم به أكثر من موفد دولي في إطار المساعي الهادفة لحل المعضلة الرئاسية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد