- Advertisement -

- Advertisement -

هكذا سيكون شكل صفقة الحزب مع اسرائيل!

اعلن رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي في مقابلة تلفزيونية أن المبعوث الأميركي لشؤون الطاقة آموس هوكشتاين نقل عرضاً سلمه الى المفاوض الرسمي بإسم “حزب الله” الرئيس نبيه برّي يتضمن جملة خيارات تبقى قيد الدرس، في حين بدا من المعطيات التي ترافق مهمة هوكشتاين الجديدة أنه يسعى لبلورة صفقة تتصل بتنفيذ القرار الدولي 1701 بكافة بنوده، مع حل متكامل يبدأ من وقف إطلاق النار في الجنوب وصولاً إلى انتخاب رئيس للجمهورية.
وعلمت وكالة “اخبار اليوم”، من اوساط عليمة في هذا الشأن، انّ الحزب بعث بإشارات الى المعنيين حول تطبيق الـ1701، والذي يتطلب امرين بارزين: اولاً: اجراء مفاوضات غير مباشرة -في حال ثُبت وقف حرب الابادة ضد الفلسطينيين في قطاع غزة- لمعالجة الخلافات بشأن ترسيم الحدود البرية، المتعلقة بـ 13 نقطة حدودية، وبالتالي استرجاع كامل الارض المحتلة التي يصرّ الحزب على ان تشمل اي مفاوضات حولها مزارع شبعا وتلال كفرشوبا وشمال بلدة الغجر، يترافق ذلك مع تقديم حوافز اقتصادية لبيروت واخرى تتعلق بالنظام السياسي بما يؤدي الى فك الحصار عن لبنان.

ثانياً: اعطاء ضمانات لوقف الخروقات الاسرائيلية للقرار 1701، بما يحفظ امن لبنان ومواطنيه، مُقابل عودة الآلاف من السكان الإسرائيليين إلى المستوطنات، وإلّا سيبقى الوضع يدور في دوامة التوتر في حال فكرت اسرائيل الخروج عن القواعد التي تقول واشنطن انها تريد إنهاءه، لكن في المقابل ستبقى الصفقة او التسوية المرتقبة رهينة اتفاق بين الاميركيين وطهران، التي أظهرت في الآونة الأخيرة ميلاً لتخفيف حدة التوترات مع واشنطن، الامر الذي سيترجم حُكماً في الوسط اللبناني.

شادي هيلانة – وكالة “أخبار اليوم”

Ralph Zgheib – Insurance Ad

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد