- Advertisement -

- Advertisement -

خاص – هدوء وإنضباط في المخيمات … إلى الآن

ينقل بحسب ما علم وقع “جبيل اليوم” بأن الوضع داخل المخيمات الفلسطينية وخارجها ولاسيما في عين الحلوة، يسوده الهدوء في ظل التواصل والتنسيق بين جميع الفصائل الفلسطينية، خوفاً من أي تحركات تجري في الداخل على خلفية حرب غزة والخلاف العميق بين حركتي فتح وحماس، ولهذه الغاية ، التنسيق مستمر بين القوى الأمنية والعسكرية مع السلطة الفلسطينية المتمثلة بحركة فتح وصولاً إلى داخل السلطة الفلسطينية في رام الله ، حيث توجهاتها هي الحفاظ على أمن المخيمات والعلاقة الطيبة مع الحكومة اللبنانية والجيش اللبناني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد