- Advertisement -

- Advertisement -

كتابٌ من عز الدين لوزير الداخلية… ماذا فيه؟

Betico Steel

زارت رئيسة لجنة المرأة والطفل النيابية النائبة الدكتورة عناية عز الدين اليوم، وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الاعمال القاضي بسام المولوي، يرافقها مستشار اللجنة رئيس مؤسسة “JUSTICIA ” الحقوقية المحامي الدكتور بول مرقص ورئيسة لجنة الطفل في نقابة المحامين في بيروت المحامية نادين دكروب.

وقدمت عز الدين لوزير الداخلية كتابا يتناول موضوع آلية “العلم والخبر” لجمعيات الإيواء والحماية للأطفال المعرضين للخطر والتي يتم احالتهم اليها بموجب القانون رقم 2002/422، والتي يفترض بها أن تشكل ملاذا آمنا لهم في حين بات يشكل عدد منها خطرا يهدد أمنهم وسلامتهم. 

وأتى اللقاء بناء على الاجتماع الذي عقدته لجنة المرأة والطفل النيابية في 31 تموز الفائت، لمناقشة موضوع حماية الأطفال من العنف والإساءة والاستغلال في ظلّ مظاهر العنف المتكررة ضدهم في الآونة الأخيرة.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

وصرحت عز الدين ان “الزيارة تأتي في سياق مسار تعزيز حماية الأطفال في لبنان وضرورة البحث عن الأسباب الكامنة وراء تعريض البعض منهم للتعنيف الجسدي واللّفظي والنفسي”، مؤكدة ان “المشكلة في عدد من هذه الجمعيات والمؤسسات انها تتمكن من الحصول بسهولة على بيان “العلم والخبر” من وزارة الداخلية والبلديّات، وهو ما يمكّنها من العمل دون تلبية الشروط والضوابط اللازمة، ممّا يعرض الأطفال لخطر التعرّض للعنف والإساءة”.

وطالبت وزير الداخلية بـ”ضرورة تشديد إجراء منح بيانات العلم والخبر والإفادات السنوية للجمعيات والمؤسسات المختصة برعاية وحماية الطفولة، والتأكد من أن تكون هذه الجمعيات متخصصة بشكل واضح وأن تتّخذ القيود والضوابط الضرورية التي تهدف إلى ضمان سلامة ورعاية الأطفال”، مؤكدة أن “هذا الامر لا يحتمل اي تأخير او اهمال نظرا لانعكاساته على المجتمع وعلى سلامة وصحة الاطفال في لبنان”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد