- Advertisement -

مَن قصد نصر الله ب”اناس عقولهم صغيرة” ؟

نقلت “نداء الوطن” عن  مصادر سياسية اشارتها الى ان  في كلام أمين عام “حزب الله” السيد حسن نصر الله عن عدم علاقة إيران بأي خطوات تصعيدية من جانب “حزب الله” في ملف الترسيم البحري “رداً غير مباشر على الهواجس التي كان قد طرحها رئيس “الحزب التقدمي الاشتراكي” وليد جنبلاط أمام وفد “حزب الله” الذي زاره في كليمنصو برئاسة المعاون السياسي لأمين عام “الحزب” حسين الخليل، حين سأله جنبلاط بصراحة عما إذا كانت هناك أبعاد أو رسائل إيرانية لعملية التصعيد من جانب “حزب الله” في أعقاب إرسال المسيّرات إلى حقل كاريش”، فبدا واضحاً تعمّد نصر الله تسخيف مثل هذه الهواجس في إطلالته أمس قائلاً: “يوجد أناس عقولهم تظهر كبيرة ولكن في هذه النقطة ‏عقولهم صغيرة كثيراً إذا أرادوا وضع العين على اتفاق فيينا لا مشكلة في ذلك، لكن يجب أن تكون عين اللبنانيين على كاريش وعلى الحدود و‏الجنوب اللبناني وشمال الكيان، وعلى الوسيط الأميركي الذي إلى الآن لا ‏يزال يضيّع الوقت… ووقته ضاق”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد