- Advertisement -

فرنجية من الديمان: الحوار هو الذي يؤدي الى التفاهمات حول كل شيء

Vdlnews

التقى رئيس تيار المردة سليمان فرنجية البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي في الديمان ظهر اليوم الخميس.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

وبعد اللقاء، قال فرنجية، “تحدثنا في قضية المطران موسى الحاج وسألنا لماذا تحصل أمور تخدم فريقا وتضرّ فريقا آخر؟ فإما القاضي أخذ قراره من تلقاء نفسه أو أن هناك طابورا خامسا يحاول تخريب الأمور”.

Boutique Properties – Ad

واشار الى ان “القضاء في لبنان مسيس والقاضي يخضع الى الترهيب السياسي”، مشددا على ان “الحوار هو الذي يؤدي الى التفاهمات حول كل شيء وملف سلاح حزب الله هو موضوع اقليمي والمزايدات توصّل الى التشنجات”.

ولفت فرنجية الى ان “في ملف سلاح حزب الله أنا مع التحييد لأنه لن يحلّ ويجب أن نكون موضوعيين فموضوع سلاح المقاومة إقليمي دولي ووطني والمزايدات تؤدي إلى الحقد”.

ورداً على سؤال عما إذا كانت تنطبق عليه مواصفات رئيس الجمهورية التي قالها الراعي، قال: “البطريرك لم يقل لي العكس وأنا منفتح ومعتدل ورجل حوار ولكن لدي موقفي السياسي”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد