- Advertisement -

القديس شربل فتح جرحها من جديد في يوم عيده

نقلاً عن “أم تي في”

خاص موقع mtv

Ralph Zgheib – Insurance Ad

هو يوم القديس شربل، في لبنان والعالم، وقد تدفّق كثيرون الى مسقط رأسه في بقاعكفرا والى دير مار مارون في عنايا. 

Boutique Properties – Ad

وفي بلدة المزاريب، التي تفصل قضاءي كسروان وجبيل، كان موعدٌ أيضاً مع تكريس كنيسة تحمل اسم القديس، برعاية البطريرك مار بشارة بطرس الراعي، وحضور المطرانين انطوان نبيل العنداري، الذي ترأس الذبيحة الإلهيّة، وميشال عون، علماً أنّ الكنيسة أنشئت بمساهمة من عائلة السيّدة نهاد الشامي.
لكنّ اللافت أنّ الجرح في عنق السيّدة نهاد، الذي شكّل علامةً بعد الأعجوبة التي صُنعت لها بشفاعة القديس شربل، منذ ٢٩ عاماً، فُتح اليوم ونزف، أكثر من مرّة، بعد غياب لعامين تقريباً.

إشارة الى أنّ ظاهرة السيّدة نهاد الشامي وما حصل معها، من أعاجيب وظهورات، ستكون موضوع وثائقيٍّ خاص صوّرته mtv، ويحمل إسم “نهاد” ويُعرض عند العاشرة والثلث من مساء اليوم الأحد.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد