- Advertisement -

عشاء خيري في روما لشراء أدوية من أجل أطفال لبنان

 وطنية والمركزية – تحول العشاء الخيري الذي نظمته جمعية second generation aid، والذي يعود ريعه لاطفال لبنان، الى مهرجان تضامني مع بلاد الارز، برعاية سفيرة لبنان في ايطاليا ميرا ضاهر ومشاركة فاعليات لبنانية وايطالية.
 
بدأ العشاء بكلمة لرئيسة الجمعية المتخصصة في الامراض والجراحة الجلدية الناشطة لوشيا دي كونو، التي تعمل منذ العام 2015 في لبنان مع فريقها لمعالجة الاطفال اللبنانيين والسوريين. وتخلله عرض فيديوهات وصور عن نشاطات الجمعية في لبنان، وشهادات لايطاليين عملوا سنوات طويلة إلى جانب الشعب اللبناني.
 
ووجهت دي كونو، من خلال الزميل طلال خريس، الشكر الى “الوكالة الوطنية للاعلام” “التي تضيء دائما على النشاطات التضامنية مع لبنان”، كما تقدمت بالشكر من السفيرة ضاهر لرعايتها الحفل.
 
بدورها، قدمت روان، فتاة إيطالية من اصل لبناني، عرضا للأوضاع الاقتصادية والصحية في لبنان، ودعت الى الوقوف إلى جانب بلد الارز.
 
أما، القائد السابق لفوج المجوقل الرقم 66 في الجيش الإيطالي العامل ضمن قوات حفظ السلام في لبنان “اليونيفيل” الكولونيل ماركو ليكاري، فقد تطرق الى دور الكتيبة الإيطالية في لبنان منذ العام 1978 حتى الساعة، حيث “قدمت الدعم لسكان المناطق الجنوبية وحفظت الامن والاستقرار فيها”. 
 
وتحدث عن اللقاء الثاني في مدينة فورلي الذي سيقام تضامنا مع لبنان، بمشاركة جوقة  مؤسسة الشهيد المقدم صبحي العاقوري، مؤسسة أبناء شهداء الجيش والأمن الداخلي كما تطرق إلى بعض المشاريع منها إضاءة مدرسة في بشري عبر الطاقة الشمسية. 
 
ثم تحدث الخبير البيئي في الكتيبة الإيطالية جوليانو دانتونيو وعرض فيديو عن المجموعة البيئية العاملة ضمن الكتيبة الإيطالية التي حولت مكبات للنفايات إلى حدائق جميلة للاطفال بعضها بالتعاون مع مؤسسة السيدة رباب الصدر في صور.
 
يذكر أنه في 29 ايار الفائت، نظمت جمعية المحاربين القدامى يوما تضامنيا مع لبنان، لمناسبة مرور 40 عاما على مشاركة إيطاليا في قوات حفظ السلام العاملة في جنوب لبنان “اليونيفيل” بين العامين 1982 و

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد