- Advertisement -

إجراء الانتخابات قرار دولي … فهل تجرؤ الطبقة الحاكمة على المخالفة؟

انطوان غطاس صعب – وكالة “أخبار اليوم”

فجأة ومن دون سابق إنذار، توتّرت الأجواء، وجاء التّصعيد من الساحة الطرابلسيّة، وعلى الجبهة الجنوبية، وفي بيروت كانت إشتباكات لم تعرف أسبابها أيضاً. وكلّ ذلك على مسافة ثلاثة أسابيع تقريباً من موعد فتح صناديق الإقتراع يوم الخامس عشر من أيار، وقبل هذا الموعد في بلدان الإغتراب .

Ralph Zgheib – Insurance Ad

ويشير مصدر واسع الاطلاع إلى أن بحثاً جديّاً يجري حول تأجيل تقني للانتخابات النيابية، ربما الى أيلول المقبل، وذلك في ظلّ قناعة لدى بعض الدوائر السياسية الداخلية والغربية بإستحالة تحقيق التغيير المرجو من هذه الإنتخابات، وإنما قد يحصل العكس لناحية حصد حzب الله وحلفائه أكثرية نيابية موصوفة، تخوّلهم ان يكون لهم الدور الأساس في تشكيل الحكومة المقبلة والانتخابات الرئاسية.

Boutique Properties – Ad

ويشرح المصدر أن مؤتمر فيينا النووي بين القوى الدولية وايران لم يصل الى نتيجة بعد، وهو ما قد يؤشّر الى ضغوط إضافية على طهران، لليّ ذراعها وإنتزاع المزيد من المكاسب منها خلال المفاوضات الجارية معها، في حين أن وجهة نظر أخرى تؤيّد إضعاف أذرعها الاقليمية في لبنان عبر حzب الله، وفي اليمن والعراق وسوريا، لجعلها أقلّ تشددّاً في جلسات التّفاوض .

ويعتبر المصدر الواسع الإطلاع أننا قد نكون أمام مزيد من الضغوط الإجتماعية والإقتصادية والمعيشية في لبنان، وصولاً الى الفوضى الإجتماعية ربما، حتى تطيير الاستحقاقين النيابي والرئاسي، والذهاب عندها الى تسوية شاملة ترعاها الجهات الخارجية، قد تحمل معها معالم تغيير في تركيبة النظام السياسي .

ويتحدّث المصدر عن مسار لا يعرف الوقت الذي سوف يستغرقه، لخلق رأي عام معارض ومنتفض على الطبقة السياسية، مرهون بحجم العوامل المؤثرة فيه، بالإضافة الى المتغيّرات التي قد تدعمه ، في حين أن الهدف هو ارجاء الحلول اللبنانية المؤقتة، ريثما تنجلي التفاهمات الاقليمية والدولية ، وتأتي كلمة السرّ الى بيروت .

وفي حين  حذّر رئيس التيار الوطني الحرّ النائب جبران باسيل من الفتنة وتطيير الانتخابات ، اشارت جهات سياسية وازنة الى أن اجراء الانتخابات، أو تأجيلها، هو قرار سياسي دولي ، وتالياً لا قدرة للاعبين اللبنانيين على التحكّم به، في ضوء ما ينتظر لبنان من عقوبات في حال تمنّعه عن الالتزام بواجباته الديمقراطية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد