- Advertisement -

المرشح في جبيل أسعد رشدان : ما الذي تغيّر في الحالة السياسية ؟

في لقاء صداقة وأخوّة جمعه مع الدكتور جهاد نصار والفنان التشكيلي بيار شديد،
الممثّل أسعد رشدان، المرشّح عن المقعد الماروني في دائرة كسروان-جبيل يسأل:
ما الذي تغيّر في الحالة السياسية بشكل عام وبالحالة الوطنية السيادية أو الديموقراطية او المعيشية، ما جعل سعادة النواب الذين استقالوا من البرلمان، يترشحون من جديد؟ وجعل بعض أباطرة المال، الذين انبرى منهم من بدأ يوزّع حِكَمَه يمينا وشمالا، مع البهار الكثيف على خبّيزة الفقراء من مأجوريه، ويصنّف المرشحين واللوائح، فلا يرى منهم الا اللوائح الممانعة ومنها لائحته الميمونة بين المتنافسين؟
هو لا يرى مثلاً لائحة “الحريّة قرار” التي تضمّ الأستاذ منصور غانم البون، ايقونة كسروان، والدكتور فارس سعيد، رأس الحربة في مسيرة الحرّية والسيادة، ومقاومة ميليشيا الأمر الواقع، التي هددته هو مباشرة، بلسان أحد قادتها في مصالحه وأعماله؟؟؟…
فعلا، يللي استحوا ماتوا…

Ralph Zgheib – Insurance Ad

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد