- Advertisement -

ملف الدولار الطالبي‎ ‎وُضع‎ ‎على‎ ‎سكة‎ ‎الحل‎

البناء-

عقد‎ ‎في‎ ‎السراي‎ ‎الحكومي‎ ‎الإثنين،‎ ‎اجتماع‎ ‎موسّع‎ ‎لمتابعة‎ ‎موضوع‎ ‎الدولار‎ ‎الطالبي‎ ‎في‎ ‎الخارج.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

وعلمت ‎”‎البناء‎” ‎أن‎ “أهالي‎ ‎الطلاب‎ ‎راجعوا‎ ‎المصارف‎ ‎أكثر‎ ‎من‎ ‎مرة‎ ‎إلا‎ ‎أنهم‎ ‎تبلغوا‎ ‎أن‎ ‎المصارف‎ ‎غير‎ ‎معنية‎ ‎بتطبيق‎ ‎قانون‎ 193 ‎وغير‎ ‎ملزمة‎ ‎بالتعاميم‎ ‎التي‎ ‎تصدر‎ ‎عن‎ ‎مصرف‎ ‎لبنان‎ ‎بهذا‎ ‎الخصوص”، ‎وتضاربت‎ ‎المعلومات‎ ‎بين‎ ‎المصارف‎ ‎التي‎ ‎تؤكد‎ ‎أنها‎ ‎تحول‎ ‎الأموال‎ ‎اللازمة‎ ‎لزبائنها‎ ‎وعملائها‎ ‎الذين‎ ‎لديهم‎ ‎حسابات‎ ‎لديها‎ ‎بالدولار‎ ‎وبين‎ ‎معلومات‎ ‎الأهالي‎ ‎التي‎ ‎تنفي‎ ‎بشكل‎ ‎قاطع‎ ‎أن‎ ‎تكون‎ ‎المصارف‎ ‎قد‎ ‎حولت‎ ‎الدولارات‎ ‎لأبنائهم‎ ‎في‎ ‎الخارج‎ ‎ليتبين‎ ‎أن‎ 99 ‎في‎ ‎المئة‎ ‎من‎ ‎الطلاب‎ ‎لم‎ ‎يحصلوا‎ ‎على‎ ‎الأموال”.

Boutique Properties – Ad

أطلقت‎ ‎مصادر‎ ‎الأهالي‎ ‎صرخة‎ ‎للمعنيين‎ ‎لإيجاد‎ ‎الحل‎ ‎المناسب‎ ‎لإنقاذ‎ ‎أولادهم‎ ‎ومصيرهم‎ ‎ومستقبل‎ ‎العام‎ ‎الدراسي‎ ‎محذرين‎ ‎من‎ ‎تنفيذ‎ ‎تحركات‎ ‎واسعة‎ ‎باتجاه‎ ‎مصرف‎ ‎لبنان‎ ‎والمصارف‎ ‎المعنية‎ ‎إذا‎ ‎لم‎ ‎تحل‎ ‎الأزمة‎.

وفيما‎ ‎تعهد‎ ‎الحاكم‎ ‎ورئيس‎ ‎جمعية‎ ‎المصارف‎ ‎خلال‎ ‎الاجتماع‎ ‎بإيجاد‎ ‎الحل،‎ ‎تشكك‎ ‎مصادر‎ ‎الأهالي‎ ‎بصدقية‎ ‎التعهدات‎ ‎وتضعها‎ ‎في‎ ‎خانة‎ “‎إبر‎ ‎المورفين‎” ‎الذي‎ ‎تستعمل‎ ‎عادة‎ ‎لاحتواء‎ ‎غضب‎ ‎الأهالي. ‎

إلا‎ ‎أن‎ ‎مصادر‎ ‎حكومية‎ ‎لفتت‎ ‎لـ‎”‎البناء‎” ‎إلى‎ ‎أن “‎الملف‎ ‎وضع‎ ‎على‎ ‎سكة‎ ‎الحل‎ ‎بانتظار‎ ‎أن‎ ‎تصدر‎ ‎جمعية‎ ‎المصارف‎ ‎بياناً‎ ‎شديد‎ ‎اللهجة‎ ‎تلزم‎ ‎كافة‎ ‎المصارف‎ ‎بتحويل‎ ‎الأموال‎ ‎اللازمة‎”.

البناء

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد