- Advertisement -

حميّة: الصّوت مسؤولية

المركزية – صرّح زير الاشغال العامة والنقل علي حميّة، إثر إدلائه بصوته في بلدته طاريا، بأن “ممارسة الاقتراع في الانتخابات هي حق طبيعي لكل لبناني، والذي عليه أن يمارسه بكل مسؤولية وحس وطني”. 
 
وأضاف: “انطلاقا من هنا، كان صوتي اليوم لكل من عمل على تحرير الارض ويعمل للدفاع عن كرامة الناس والبلد، وداعم لكل من رفض الاقتصاد الريعي ويعمل على إحياء الاقتصاد المنتج، والذي رفض ويرفض أيضا السياسات المالية على مدار 30 عاما الماضية، والتي انهكت العباد والبلاد، وكذلك لكل من عمل ويعمل على ترسيخ خيار سياسي واقتصادي ومالي واداري يكون الامثل لمصلحة بناء الدولة واستعادة عافيتها”.
 
وتابع: “صوتي كان لكل من رفض ويرفض بيع املاك الدولة، والذي هو خط أحمر بالنسبة إلينا، ولذلك رفعنا شعار تفعيل مرافق الدولة العامة، بغية زيادة ايراداتها وتحقيق الاستثمار الامثل لأملاكها”.
 
وقال: “الصوت هو مسؤولية، والذي يجب أن يعطى لكل من لديه ثقة بلبنان ومستقبله، ولكل من يعمل على تعزيز عناصر قوته لكي نستطيع استثمار مواردنا والدفاع عنها كاملة غير منقوصة، إضافة إلى أنه كان لكل من دعم ويدعم تعزيز وتفعيل العلاقات مع الدول الشقيقة والصديقة، ولكل دول العالم باستثناء العدو الإسرائيلي، تحت سقف السيادة الوطنية الخالصة”.
 
وختم: “الصوت يجب أن يكون، لكل من يؤمن بالاصلاحات عبر السلطتين التنفيذية والتشريعية، ومن دون أي خضوع للإملاءات الخارجية، إنما اقتناع بأن الإصلاح،هو ركن اساسي من أركان نهضة لبنان”.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد