- Advertisement -

حمد حسن: قرار المفرد والمزدوج ليس فعالاً بشكل جيد والاثنين لن نتراجع عن اتخاذ التدابير الملزمة لكل المستشفيات

أعلن وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال الدكتور حمد حسن أن “الرهان على القطاع الصحي العام في لبنان أصبح واقعا لا محالة في مقابل التردد الذي أظهره القطاع الصحي الخاص منذ بداية مواجهة الجائحة والذي كان غير مبرر طبيا على الإطلاق”. وأكد أن “وزارة الصحة العامة، ورغم ذلك، تريد الإستمرار في التعاون مع المستشفيات الخاصة وقد تم التوصل في اجتماع مطول عقد مع البنك الدولي في حضور وزيرة الدفاع في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر إلى آلية سريعة لدفع فواتير كورونا في المستشفيات الخاصة والحكومية من قرض البنك، كما أن الوزارة طلبت تجهيزات ومعدات لمئة سرير عناية فائقة إضافية ستستلمها بعد حوالى عشرة أيام، وهي مستعدة لتشغيل هذه الأسرة بالتنسيق مع المستشفيات الخاصة التي تمتلك البنى التحتية المطلوبة لذلك، ما سيزيد الجهوزية لعلاج الحالات الحرجة المصابة بكورونا”.

ودعا في حديث إلى محطة MTV، المواطنين والقطاعات الصحية المختلفة إلى “عدم التلكؤ في معركة مواجهة الوباء وخصوصا أن الحل بات قاب قوسين أو أدنى ويتمثل بقرب وصول اللقاح، ما يشكل حافزا لنجاح المواجهة وخصوصا أن ما تم التوصل إليه حتى الآن في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها لبنان يعتبر أكثر من مقبول”.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

اللقاح
وأعلن الوزير حسن أن “لقاح فايزر سيصل في الأسبوع الأول من شباط المقبل والمفاوضات الجارية مع الشركة لن تؤثر على موعد وصوله، كما أن الاتفاق مع البنك الدولي سيضمن تغطية شراء اللقاح بالاضافة إلى الاعتماد الذي تم تخصيصه لذلك من وزارة المالية”.

Boutique Properties – Ad

وطمأن أن “ليس من عائق مادي في هذا المجال على الإطلاق بعكس الأصوات المشككة، ورغم كل الأسى الذي نعيشه، سيعطى لقاح فايزر مجانا للمواطنين”.

ولفت إلى أن “رئيس اللجنة الوطنية لإدارة اللقاح الدكتور عبد الرحمن البزري وضع بالتعاون مع النقابات والمستشفيات العناوين العريضة لخطة التلقيح وسيعرض تفاصيلها في وقت قريب”، مشددا على أن “تحقيق عدالة التوزيع يوازي اللقاح في أهميته”. وأكد أن “التوقيع مع فايزر يتم مباشرة مع الدولة من دون مشاركة طرف ثالث وقد حصل لبنان على السعر الأدنى للقاح لأنه كان من الدول الأولى التي طلبته”.

وأوضح الوزير حسن أن “عشرة ملايين نسمة أخذت حتى الآن لقاح فايزر ولم تظهر أعراضا جانبية خطيرة”، مضيفا أن “وزارة الصحة العامة ستسهل الاجراءات للقطاع الخاص لاستقدام لقاحات أخرى بشرط أن تكون هذه اللقاحات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد