- Advertisement -

- Advertisement -

نصار في إطلاق مهرجانات غلبون السياحية: الطلبات لإقامتها ارتفعت 30 % عن العام الماضي

Betico Steel

أطلقت لجنة مهرجانات غلبون السياحية بالتعاون مع المجلس البلدي برنامجها السياحي لهذا العام خلال مؤتمر صحافي اقيم في DOMAINE ST GABRIEL برعاية وزير السياحة في حكومة تصريف الاعمال وليد نصار وحضوره. ويبدأ المهرجان في ٣١ الحالي بحفلة مخصصة للاطفال و 2 – 3 آب تنظم حفلتان موسيقيتان بإدارة المايسترو هاروت فازليان.

حضر المؤتمر عضو تكتل “لبنان القوي” النائب سيمون ابي رميا ، ادوار الحواط ممثلا عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب زياد الحواط ، قنصل لبنان في توغو نديم باسيل، نائب رئيس اتحاد بلديات قضاء جبيل رئيس بلدية المنصف خالد صدقة، رئيس بلدية غلبون ايلي جبرايل واعضاء المجلس البلدي، رئيس بلدية اهمج نزيه ابي سمعان، نقيب مستوردي المشروبات الروحية ميشال رميا، رئيس المركز الاقليمي للدفاع المدني في قضاء جبيل مخول بو يونس، المحامي فراس رفيق ابي يونس، رئيسة لجنة المهرجانات ندى عاد والاعضاء، اعلاميون ومدعوون.

بعد النشيد الوطني القت عاد كلمة ترحبية قال فيها: “رغم الظروف الصعبة التي تمر على وطننا في هذه الايام قررنا القيام بالمهرجان هذا العام للتأكيد ان لبنان بلد الحياة والفرح. نأمل ان تنتهي الازمة قريبا وتعم المهرجانات المناطق اللبنانية كافة”.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

وشكرت لنصار حضوره ومشاركته ورعايته الدائمة لبلدة غلبون. واعلنت ان “المهرجان يتضمن ثلاث ليال في ٣١ تموز الحالي حفلة مخصصة للاطفال والدخول مجاني، و2 – 3 اب هناك سهرتان موسيقيتان من اعداد العازف والمايسترو هاروت فازليان .

جبرايل 

رحب جبرايل في كلمته بالحضور “من على هذه التلة التي تعلو 520 مترًا عن سطح البحر، التي تتميز بإطلالة بانورامية تشمل جبال الأرز والقرنة السوداء، جبل اللقلوق، أرز جاج، وجبل صنين. كذلك، يمكن رؤية العاصمة بيروت والساحل الغربي للبحر الأبيض المتوسط”. موجها “تحية تقدير للوزير نصار على الجهود الكبيرة التي يقوم بها في لبنان والخارج خدمةً للوطن الحبيب، الجامع والمحب للحياة”. 

وشكر “الجهود والعمل المتواصل للجنة المهرجانات واعضاء المجلس البلدي، على أمل ان يكون صيف غلبون مليئًا بالنشاطات الثقافية الفنية والرياضية من هايكينغ و Camping الى دورات رياضية Volley ball – Basket ball كرة الطاولة وغيرها من النشاطات كما سيكون لنا موعد آخر مع الوزير نصار لافتتاح مركز لـ  G Working space 

training Center  / Digital بالتعاون مع جامعة   AUT Jbeil و  HTP Academy

مع المهندس فادي ضو بالاضافة الى افتتاح ملعب الـ Padel والــ   Outdoor Gym لينضموا الى النشاطات اليومية في غلبون”. وقال: “رغم الظروف القاهرة التي مرّ ويمرّ بها لبنان، ما زالت بلدية غلبون تقوم بواجباتها لتأمين كل سبل العيش الكريم وإيجاد فرص عمل جديدة خاصةً في التقنيات الجديدة عبر شبكة ألياف بصرية جُهزت بها غلبون”.

وأعلن “تحديث شبكة الكهرباء بمولدات جديدة وتقنية جديدة لتوزيع الطاقة، بالاضافة الى شبكة متكاملة لتأمين المياه الصالحة للشرب مع التأكد من جودة مياه المؤسسة،  لهذا أوجه تحية شكرٍ الى المدير العام لمؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان الصديق جان جبران على كل الجهود المبذولة لهذا المشروع الرائد المتكامل”.

وختم : “كما وعدناكم، سندعو وزير السياحة لاحقًا  الى إطلاق مشروع  Ghalboun 

Digital Nomad Land “.

زغيب

الشاعر هنري زغيب اكد ان “المقاومة الثقافية هي التي ستجعل لبنان يشع في العالم”، مثنيا على “الدور الرؤيوي لرئيس البلدية في تطوير غلبون على المستويات كافة”. واشار الى ان “الوزير نصار نقل الوزارة من وزارة عمل روتيني وتصريف الاعمال الى وزارة تصريف افعال من خلال ابتكاره لمشاريع سياحية اصبحت عالمية وحولها الى وزارة سيادية بإمتياز رغم الظروف الصعبة التي نعيشها في هذه الايام وهو يعمل للبنان الوطن لا للبنان الدولة وهذا فخر لنا جميعا”.

وختم: “اليوم في غلبون مقاومة اخرى في الاعلان عن هذا المهرجان بعد اعلان لجنة مهرجانات بيبلوس عن برنامجها لاسيما بعد اعلان لجنتي مهرجانات بعلبك وبيت الدين اعتذارهما عن حصول المهرجانات هذا العام بسبب الاوضاع الامنية في غزة وجنوب لبنان. الوضع السياسي المتأزم مهما طال سينتهي يوما لكن وحدها الثقافة التي تبقى عابرة في كل الفصول والمواسم”.

نصار

بدوره اشار نصار  الى ان “برنامج هذا الصيف في غلبون غني ثقافيا”، منوها “بالجهود التي بذلها رئيس البلدية الاستثناني من اجل الوصول بغلبون الى بلدة نموذجية”. وقال: “عدد الطلبات التي قدمت لوزارة السياحة هذا العام زادت عن العام الماضي 30 بالمئة وهذا ما يدفعنا الى الامل بوطننا، والشعار الذي اطلقناه هذا العام ” مشوار رايحين مشوار ” هو مشوار الصمود والمقاومة لكي نبقى في وطننا”.

أضاف: “في الاشهر الستة الاولى من هذا العام وصل عدد الوافدين الى لبنان 2,997,725 مقارنة مع السنة الماضية 3,185,000 بتراجع واحد بالالف فقط، فصحيح ان عدد الوافدين الاجانب تراجع انما عدد اللبنانيين المنتشرين الى زيادة وهذا اكبر مؤشر على ان اللبناني في العالم متعلق بوطنه ويرغب بزيارته سنويا ، فهذا هو التحدي الكبير والصمود”.

وجدد دعوته لنواب الامة وبخاصة للنائبين سيمون ابي رميا وزياد الحواط “للتوافق سريعا على انتخاب رئيس للجمهورية وفرض على الاحزاب التي ينتمون اليها هذا الموضوع لان التاريخ سيحاسبنا اذا ما كانت الخلافات القائمة تستأهل التضحية بالامور الوطنية”.

في الختام كانت كلمة للمايسترو فازليان، وتذوق الحضور أجود أنواع النبيذ الذي تنتجه Domaine St. Gabriel من دوالي العنب الغلبوني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد