- Advertisement -

- Advertisement -

هذا ما يقوله رئيس بلدية عاليه وجدي مراد عن الاصطياف والخليجيين

Betico Steel

يبقى رئيس بلدية عاليه الأستاذ وجدي مراد، علامة فارقة في كل ما يقوم به على مستوى عاليه والمنطقة، إلى دوره الإنساني والخيري، ومحبته للناس والوقوف إلى جانبهم في الأزمات وأيام النضال وكل المحطات، فلم يتوانَ يوماً أو يقصر تجاه أبناء مدينته بكل عائلاتهم، بحيث لم يسبق أن ميز بين هذه العائلة وتلك، فهو على مسافة واحدة من الجميع، وهمه مصلحة عاليه وأهلها، وضرورة أن تبقى عروس المصايف والدفاع عنها دائماً حاضراً ناظراً، هذا هو دور رئيس بلدية عاليه الأستاذ وجدي مراد.
أما على أبواب موسم الاصطياف فرئيس البلدية الأستاذ وجدي مراد من الذين لهم الخبرة والباع الطويل في حقل السياحة و الاصطياف، والذي قام بكل ما تحتاجه عاليه من إنماء وتنمية وأمن وإشراف شخصي منه على كل ما يزعج الناس، وقمع المخالفات، فكان أول من بادر إلى قمع الدراجات النارية، إضافة إلى السهر على مدار الليل والنهار، على راحة الناس والمصطافين والسواح، وهو يؤكد بأن دول الخليج العربي مهما كانت الظروف من قطر إلى السعودية والكويت والإمارات والبحرين وعمان، فهم أهل لنا وأعزاء وأحباء، لهم في عاليه منزلة خاصة، وإذا جاؤوا إنما يأتوا إلى مدينتهم وبين أهلهم، متمنياً على المغتربين اللبنانيين قضاء فصل صيف واعداً بين أهلهم وذويهم، وفي ربوع وطنهم، وأن عاليه بكل مؤسساتها السياحية والمطاعم والفنادق، وكل ما يحتاجه المغترب والسائح من أي دولة أتى، فهي جاهزة لاستقبالهم والقيام بالواجب، ورئيس بلديتها الأستاذ وجدي مراد يشرف شخصياً على كل شاردة و واردة، آملاً أن يكون فصل الصيف واعداً على مدينة عاليه وكافة قرى وبلدات الاصطياف وأن ينعم أهل هذا البلد بالبحبوحة والاستقرار والازدهار.
ويبقى بسين عاليه الذي غنى فيه مشاهير العرب، عاد ليتألق في عهد رئيس البلدية الأستاذ وجدي مراد، اضافة إلى المهرجانات والحفلات والنشاطات الرياضية وسباق السيارات، وكل ما يسعد المغتربين والسواح والمصطافين وأبناء عاليه والمنطقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد