- Advertisement -

- Advertisement -

جعجع: محور الممانعة يحاول وضع يده على الرئاسة من خلال ضرب الدستور

Betico Steel

برعاية رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع ممثَّلاً بالنائب بيار بو عاصي، أقام مركز لندن في القوات اللبنانية في المملكة المتحدة حفل عشائه الخيري السنوي.

بحضور رئيس مركز لندن في القوات اللبنانية الدكتور جوني الرواس، وعدد كبير من المنتسبين والمناصرين والمتبرِّعين.

شهد حفل العشاء الخيري حضور رسمي لافت من قِبل كل من سفير لبنان في المملكة المتحدة رامي مرتضى، سعادة القنصل مروان فرنسيس، رئيس الجامعة الثقافية في المملكة المتحدة سعيد يزبك، عضو مجلس مدينة لندن بسام محفوظ، حزب الكتائب اللبنانية في المملكة المتحدة ممثَّلاً بنائب رئيس المركز سيمون سمعان، رئيس دير سيدة لبنان في لندن الأب فادي كميد، الأب الربان إفرام كليانا .

Ralph Zgheib – Insurance Ad

ذكَّر رئيس مركز لندن في القوات اللبنانية الدكتور جوني الروّاس بكلمته بمحطات نضال القوات اللبنانية دفاعًا عن لبنان وأهله ومؤسساته، بدءًا بالرئيس المؤسس الشيخ بشير الجميّل حتّى يومنا هذا حيث لم تثنِ التضحيات القواتيين عن متابعة المسيرة بفخر وإعتزاز. وأطلق دعوة لأبناء الجالية ومنهم لكل اللبنانيين الذين يشاركون القوات اللبنانية رؤيتهم للبنان السلام والإستقلال والحريات، للمشاركة بالدفاع عن لبنان من خلال توحيد الجهود.

خلال كلمةٍ ألقاها، نبَّه النائب بو عاصي من إمعان محور الممانعة بضرب الإستقرار السياسي من خلال شلّ إنتخاب رئيس للجمهوريّة كما الإستقرار الأمني من خلال زجّ لبنان في المعركة الإقليمية الدائرة خدمةً لإيران.

بعدها، توجَّه الدكتور سمير جعجع في كلمة متلفزة إلى الحضور مثنيًا على تعلقهم بلبنان والإلتزام بقضاياه وذكَّرهم بأنَّ ما من شدّة تدوم وبأنَّه علينا المثابرة للوصول إلى لبنان الذي نريد. كما تطرّق رئيس حزب القوات اللبنانية إلى أزمة الإنتخابات الرئاسية شارحًا كيف يحاول محور الممانعة وضع يده على الرئاسة الأولى من خلال ضرب الدستور عرض الحائط والسعي لإرساء أعراف تفرِّغ الرئاسة والديمقراطية من فحواها. ختامًا جدّد جعجع ثقته برفاقه القواتيين، مقيمين ومغتربين، لإجتياز هذه المحنة.

تمَّ تكريم رؤساء مركز لندن السابقين وتسليمهم دروع تكريمية من قِبَل النائب بو عاصي ورئيس المركز الحالي الدكتور الروّاس.

وختامًا أحيا النجم نقولا الأسطا السهرة بأجمل ما غنَّى وأطرب من أغانٍ وطنية وعاطفية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد