- Advertisement -

- Advertisement -

أبي رميا يكشف سبب بقاء النازحين في لبنان!

Betico Steel

المركزية – كتب عضو تكتل “لبنان القوي” النائب سيمون أبي رميا عبر حسابه على “اكس”: “اجتمعنا اليوم من خلال لجنة الشؤون الخارجية النيابية مع مدير البنك الدولي في المنطقة جان كريستوف كاريه للاطلاع على التقرير الذي تناولتُه امس حول التداعيات المالية والاجتماعية للنزوح السوري في لبنان”.

وأضاف: “كما اشرت أمس، الأرقام مخيفة وهي ادنى من الواقع اذ ان التقرير اعتبر ان عدد النازحين السوريين هو مليون و500 الف نازح بينما تؤكد الاحصاءات المتعددة انه تخطى المليونين. حتى ان البنك الدولي أشار ان هذا الرقم يمكن ان يكون غير دقيق”.

ولفت أبي رميا إلى ان “من جهة أخرى، من الواضح ان السبب الرئيسي لهذا العدد الهائل من النازحين هو مالي اقتصادي بامتياز وليس سياسيا مما يعني ان بقاء النازحين في لبنان سببه المساعدات المالية التي يتلقونها من المؤسسات والجهات الدولية المانحة”.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

واعتبر ان “في كل الاحوال، اصبح في متناول أيدينا كممثلين للأمة تقريراً دولياً مع ارقام مخيفة مما يخوّلنا استكمال الضغط على المجتمع الدولي لاعادة سريعة وآمنة للنازحين إلى سوريا وتأمين الدعم المالي لهم في بلادهم”.

وختم أبي رميا: “يجب ان نركّز جهدنا الدبلوماسي لتحقيق هذا الهدف”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد