- Advertisement -

- Advertisement -

محفوض: وظيفة الميليشيا تحوّلت إلى لاعب احتياط

المركزية – كتب رئيس “حركة التغيير” المحامي إيلي محفوض عبر منصة “أكس”: “بعد الترسيم البحري وظيفة الميليشيا تبدّلت لتتحوّل كلاعب احتياط في ملاعب كرة القدم وما بين حرب “لو كنت أعلم” ومناوشات “لم أكن أعلم” قواعد التفاوض منضبطة إيرانيًا فالمستفيد الأكبر من حرب غزة دولة إيران بينما الجلاد يرقص على قبور الأطفال والنساء الفلسطينيين في مشهد يتكرر منذ ٧٥ سنة”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد