- Advertisement -

قدّاس ميلاديّ في مستشفى سيّدة المعونات الجامعي – جبيل

تزامناً مع إحتفالات الكنيسة بزمن الميلاد، إحتفل قدس الأب العام هادي محفوظ رئيس عام الرهبانية اللبنانية المارونية، بالذبيحة الإلهية يوم الجمعة الواقع فيه 23 كانون الأول وعاونه رئيس مجلس إدارة ومدير عام المستشفى الأب وسام الخوري، رئيس دير سيدة المعونات الأب فريد المجبر والأبوان شارلي جرجس وشربل دريان، بحضور النائب السابق الدكتور وليد الخوري، عميد كلية الطب والعلوم الطبية في جامعة الروح القدس-الكسليك الدكتور بيار إدّه، وحشد كبير من المدراء والأطباء والموظفين والمرضى. وقد قامت جماعة الإخوة الدارسين في دير سيدة المعونات بخدمة القداس. 
عايد قدس الأب العام عائلة مستشفى سيّدة المعونات الجامعي من أطبّاء وممرّضين وموظّفين ومن فيه ومن يقصده من مرضى وموجوعين، وقد جاء في عظته ” فرحة كبيرة أن نجتمع في هذا المستشفى لنحقق رسالة الرهبانية بإظهار وجه الرب تجاه كل إنسان مريض” وقد تابع قائلا ” يسوع هو نور العالم، أتى ليبدّد الظلمة وفي هذا المكان بالذات النور يضيء على معنى الحياة ومعنى وجودنا على الأرض ونحن مؤتمنون أن نرى من خلال هذا النور حقيقة الإنسان بضعفه حيث نجعله يساعدنا على كيفية التعامل مع المرض  والتغلب عليه” وأكمل عظته مشددا على فكرة أنّ “الله بيسوع هو الإله الكامل والإنسان بيسوع الكامل هو الإنسان الكامل، ونحن على صورة الله ومثاله وبالتالي علينا أن نضع إنسانيتنا في خدمة الآخر لأنّ الإنسان هو أكثر من مجرد إنسان “
وأخيراً تمنى الفرح في قلوب الجميع في هذا الزمن المجيد.
بعد القداس الإلهي تشارك الحضور التمنيّات.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد