- Advertisement -

ميقاتي لن يزور بعبدا قبل تراجع عون عن شروطه!

الديار

فيما عاد رئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي الى بيروت، لم يبادر الى زيارة رئيس الجمهورية ميشال عون، في تعبير واضح عن استمرار القطيعة بينهما، حيث لم يجر تحديد موعد جديد في بعبدا. ووفقا لزوار ميقاتي انه يضع «الكرة» في «ملعب» رئيس الجمهورية الذي اشترط عليه أن يحضر إلى بعبدا حاملا تشكيلة حكومية جديدة، وهو امر لن يقبله لانه يتعارض مع صلاحياته بتسمية الوزراء.. ولهذا لن يزور الرئيس الا بعد تراجع عون عن شروطه المسبقة، لانه لا يريد ان يسجل سابقة تسجّل بحق موقع رئاسة الحكومة.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

ووفقا للمعلومات يصر ميقاتي على عدم التراجع عن قراره عدم اسناد وزارة الطاقة للتيار الوطني الحر، وكذلك ليس في صدد الخضوع لاي شرط يتعلق بتركيبة الحكومة. وفي هذا السياق، تشير اوساط مطلعة الى ان الملف الحكومي بات وراء الجميع، والآن بدأ التحضير جديا للاستحقاق الرئاسي، وكل كلام مغاير تضييع للوقت والجهد. حكومة تصريف الاعمال ستبقى لتدير مرحلة ما بعد رئاسة عون اذا حصل «الفراغ». 

Boutique Properties – Ad

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد