- Advertisement -

أولى نتائج الانتخابات… بُشرى اقتصادية!

كتبت سينتيا سركيس في موقع mtv:

“حزبُ الله وحلفاؤه يخسرونَ الأكثريّة النيابيّة في البرلمان اللبناني”… إنه العنوان الذي اتّفقت عليه الوكالات العالمية والمحطات العربية لتلخيصِ نتائجِ الانتخابات النيابية في لبنان… وهنا طبعا الخبرُ الأهمّ.

Ralph Zgheib – Insurance Ad

فمهما اختلفنا عن الأعداد وما ستحويهِ التّكتلات النيابية الجديدة إلا أن الصورةَ الرمزيّة والأساسية للمرحلة المقبلة وما ستحملهُ من استحقاقاتٍ ستكون خسارة “حزب الله” وحلفائه للأكثرية النيابية داخل المجلس ما سيُرسي بالتأكيد معادلةً جديدة، ستنعكسُ بشكلٍ إيجابيّ على نظرةِ الخارج إلى خياراتِ اللبنانيين، كما ستكونُ لها على ما يبدو بشائر اقتصادية.

Boutique Properties – Ad

فبحسب معلوماتٍ حصل عليها موقع mtv، من المتوقّع أن تكونَ للمملكة العربية السعودية ردّة فعلٍ إيجابية بفعلِ “انتفاء سيطرة “حزب الله” على المجلس النيابي وثقتها بالمعارضة للقيام بالإصلاحات اللازمة”، وهو الأمر الذي ستترجمهُ الرياض عمليًّا من خلال سينارو لدعم لبنان يقومُ على ضخّ الدولارات مما سيساعدُ على ثباتِ العملة وسيمهّدُ لنقلةٍ نوعيّة في المشهدِ الاقتصادي اللبناني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد